Advertisements

حالتها صعبة وتعذر معاينتها.. العثور على جثة متعفنة بالفيوم

بوابة الفجر
تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الفيوم بلاغًا بانبعاث رائحة كريهة من داخل إحدى الشقق السكنية بشارع مصطفى كامل باشا بوسط مدينة الفيوم، وبالانتقال إلى موقع البلاغ تبين أن الشقة لسيدة تقيم بمفردها، وأفاد جيرانها أنهم لم يشاهدونها منذ فترة.

وباستئذان النيابة العامة، جرى كسر باب الشقة وتم العثور على جثة صاحبة الشقة في حالة تعفن كامل، وتعذر معاينة الجثة لبيان هل الوفاه طبيعية أم أنه توجد شبهة جنائية.

تعود تفاصيل الواقعة عندما تلقى اللواء رمزي المزين مدير أمن الفيوم إخطار من العميد محمد المصري مٱمور قسم شرطة ثان الفيوم بورود إشارة من شرطة النجدة تفيد بإبلاغ الأهالي عن رائحة كريهة في الشقة المجاورة.

وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية بقسم شرطة ثان الفيوم برئاسة المقدم محمد دعبس رئيس مباحث القسم الي مكان البلاغ وتبين وجود جثة صاحبة الشقة في حالة تعفن كامل، وتعذر معاينة الجثة لبيان هل الوفاه طبيعية أم أنه توجد شبهة جنائية.

ويكثف رجال المباحث بقسم شرطة ثان الفيوم، من تحرياتهم لكشف ملابسات العثور على الجثة.

وجرى نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الفيوم العام تحت تصرف النيابة العامة والتي قررت انتداب الطب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية لبيان سبب الوفاة، واستعجلت تقرير الطب الشرعي المبدئي وصرحت بالدفن.