Advertisements

أمن القاهرة يكشف غموض مقتل "طبيبة سبعينية"

ارشيفيه
ارشيفيه

قامت مديرية أمن القاهرة، بتشكيل فريق بحث مكبر لكشف غموض واقعة مقتل طبيبة عمرها 70 عاما داخل شقتها بمنطقة النزهة.

حيث قام رجال المباحث بمناقشة شهود العيان وتم التحفظ على كاميرات المراقبة القريبة من موقع الحادث تمهيد لتفريغها للوقوف على ملابسات الواقعة وتحديد المتورطين فيها.

وتكثف أجهزة الأمن بالقاهرة من جهودها لكشف ملابسات واقعة العثور على جثة سيدة عجوز مقتولة في ظروف غامضة داخل شقتها بالنزهة.

كان قد تلقى اللواء أشرف الجندي مدير مباحث العاصمة، إخطارا من المقدم محمد جهاد رئيس مباحث قسم شرطة النزهة، مفادة تلقيه إخطارًا من شرطة النجدة بوجود سيدة متوفية داخل شقتها بدائرة القسم، وبالانتقال والفحص عثر على جثة سيدة في العقد الثامن من عمرها وتعمل طبيبة مسجاة على ظهرها بإحدى الغرف وعلى جسدها أثار كدمات، وتم التحفظ على كاميرت المراقبة وجار الوقوف على ملابسات الحادث، تحرر المحضر اللازم بالواقعة.