Advertisements

ماريان عازر: العدالة المجتمعية وسيادة القانون هم أساس إرساء دعائم السلام

 مؤتمر فرص السلام
مؤتمر فرص السلام

قالت النائبة ماريان عازر، رئيسة اللجنة التنسيقية لإستراتيجية التكنولوجيا والابتكار بالهيئة العامة للرقابة المالية، أن العدالة المجتمعية وسيادة القانون هم أساس إرساء دعائم السلام، مؤكدة أن هناك أسباب طاردة للمواطنين داخل المجتمعات وهي التهميش والتنمر، وهناك أسباب جاذبة تعتمد على الدعم وسيادة القانون.

 

وأضافت عازر - خلال مؤتمر "فرص السلام في المنطقة" الذي ينظمه مركز شاف للدراسات المستقبلية وتحليل الأزمات والصراعات في الشرق الأوسط وأفريقيا، أن مؤشرات السلام الدولية تشير إلى انحدار ٧٦ دولة للأسوأ بسبب الصراعات والحروب، مشيرة إلى أن هذا المؤشر يعتمد على عدة محاور، أبرزها التشريعات التي تصدر لمواجهة العنف والسياسات المتبعة من قبل الدول.

 

وأوضحت أن توزيع الموارد بشكل عادل وحقوق الإنسان هي أساس بناء السلام في المجتمعات، منوهة بأهمية التعليم في القضاء على الإرهاب والاندماج في المجتمع وكذلك نشر الوعي بين المواطنين وتقبل الآخر وخاصة مع الأطفال لأن غياب هذه المحاور يؤدي إلي الإرهاب والتنمر في المستقبل.

 

ويذكر أنه انطلق اليوم الثلاثاء من القاهرة احتفالا باليوم العالمي للسلام مؤتمر فرص السلام بالمنطقة لبناء وتوطيد العلاقات العربية والإفريقية، تحت رعاية جامعة الدول العربية وتنظيم مركز مركز شاف للدراسات المستقبلية وتحليل الأزمات والصراعات في الشرق الأوسط وأفريقيا، لتسليط الضوء على مفهوم السلام الشامل بكل مفرداته.