Advertisements

باحث مصريات: لم يتم اكتشاف مومياء كيلوباترا السابعة حتى الآن (فيديو)

بوابة الفجر
قال بسام الشماع، الباحث في علم المصريات، إن محافظة الإسكندرية تعرضت لعدد من "التسونامي" في تاريخها، وهو ما أدى إلى دمار أجزاء من فنار الإسكندرية، والذي يعد من عجائب الدنيا السبعة القديمة.

وأشار "الشماع"، خلال حواره ببرنامج "8 الصبح" المذاع عبر فضائية "DMC"، اليوم السبت، إلى أنه ليس كل تمثال رخام لسيدة في الإسكندرية يكون لكيلوباترا، منوها بأنه لم يتم اكتشاف مومياء كيلوباترا السابعة حتى الآن، مقترحا أن يتم إنشاء متحف أثري تحت الماء في مصر.

إقرأ أيضا..
استعرض الدكتور أسامة طلعت رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، مستجدات الأعمال في مشروع تطوير منطقة الفسطاط الأثرية وبدء أعمال الحفائر بها لوضعها على الخريطة السياحية.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار في مقر الوزارة بالزمالك برئاسة وزير السياحة والآثار.

وأشار طلعت إلى أنه جاري التنسيق مع مجلس الوزراء ووزارة الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ومحافظة القاهرة، لتطوير المنطقة والعمل على إبراز أهمية أول عاصمة إسلامية في إفريقيا، وكذلك تم استعراض مشروع تطوير القاهرة التاريخية ورفع "كفاءة" المباني بها.