Advertisements

التحقيق في وفاة طفل علي يد والديه في مصر القديمة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
تباشر نيابة مصر القديمة الجزئية، اليوم السبت، تحقيقات موسعة في واقعة مقتل مراهق على يد والده وأمه.

تحقيقات موسعة في واقعة مقتل مراهق 
وقررت النيابة تشريح جثة المجني عليه وإعداد تقرير حول سبب الوفاة، والتصريح بالدفن.

كانت ألقت أجهزة الأمن بالقاهرة القبض على عامل وزوجته عقب قتلهما ابنهما أثناء تأديبه بمصر القديمة.

تفاصيل الواقعة
بدأت تفاصيل الواقعة بتلقى قسم شرطة مصر القفديمة بلاغا من أحد المستشفيات بوصول مراهق عمره 15 سنة، جثة هامدة وعلى جسده آثار اعتداء بالضرب.

على الفور انتقلت أجهزة الأمن الى المستشفى، وتبين أن الجثة لمراهق وبفحصه تبين وجود إصابات وكدمات وسحجات شديدة بجميع أنحاء الجسم.

بعمل التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة والده ووالدته، حيث تعديا عليه بالضرب بسبب سوء سلوكه لكنه توفى في أيديهم وتم ضبطهما وتحرر المحضر اللازم بالواقعة.