Advertisements

"الصحة": المتبرع بالبلازما يعوضها خلال 48 ساعة

بوابة الفجر
قالت الدكتورة نيفين النحاس، المشرف على المشروع القومي للتبرع بالبلازما، إن البلازما تمثل 55% من حجم الدم، وتعد علاجًا لحالات كثيرة مثل مرضى الكلى.

وأشارت "النحاس"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الجمعة، إلى أن البلازما تمر بعدة مراحل حتى يحصل عليها المريض، لافتة إلى أنّ البلازما ليست متوفرة بحجم كبير، وتوفيرها محليا خطوة جيدة.

وأكدت المشرف على المشروع القومي للتبرع بالبلازما، أنّ المتبرع بالبلازما صحته لن تتأثر، ويجري تعويض ما تم سحبه خلال 48 ساعة، فضلًا عن إجراء تحاليل كاملة على المتبرع للاطمئنان على صحته قبل التبرع.