Advertisements

حبس زعيمي عصابة تزوير المحررات والأختام الرسمية بالقليوبية

أرشيفية
أرشيفية
أمرت النيابة العامة بالقليوبية، حبس شخصين 4 أيام لتزعمهما تشكيل عصابي تخصص نشاطه الإجرامي في تزوير الأختام والمحررات والمستندات الحكومية، وحولا منزل أحدهما لوكر لنشاطهم الإجرامي، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة.

وتمكنت إدارة البحث الجنائى بالإدارة العامة للمرور من ضبط أحد الأشخاص له معلومات جنائية مقيم بدائرة قسم شرطة الساحل بالقاهرة لقيادته سيارة بدون رخصة تسيير وقدم بطاقة تحقيق شخصية منسوبة إلى إحدى الجهات الحكومية يشتبه في كونها مزورة عن طريق الاصطناع الكامل وبالكشف عن السيارة المضبوطة تبين أنها مقيدة باسم زوجته.

وبمناقشته اعترف بتحصله على البطاقة المشار إليها من أحد الأشخاص مقيم بمحافظة القليوبية مقابل مبلغ مالي.
بإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين قيام شخصين "مقيمان بمحافظة القليوبية" بتكوين تشكيل عصابي تخصص فى تزوير بطاقات تحقيق الشخصية المنسوب صدورها لإحدى الجهات الحكومية والمستندات الخاصة ببعض الجهات الحكومية وترويجها على المواطنين.

عقب تقنين الإجراءات تنسيقًا مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن القليوبية، جرى ضبطهما الأول حال تواجده بالمقهى ملكه وبحوزته بطاقة تحقيق شخصية منسوب صدورها لإحدى الجهات الحكومية مزورة، والثاني بمسكنه وضبط بداخله على 150 خاتم لجهات وأشخاص مختلفة و13 بطاقة تحقيق شخصية منسوب صدورها لإحدى الجهات الحكومية، و35 محرر ومستند رسمي منسوب صدورهم للعديد من الجهات الحكومية المختلفة، و35 دفتر خاص بإحدى الشركات يحتوي كل دفتر على 50 إيصال خاصين بتحصيل غرامات وجهاز لاب توب ووحدة تخزين خارجية، بفحص محتوياته تبين أنه يحتوي على العديد من الملفات بداخلها العديد من المحررات المنسوب صدورها للعديد من الجهات الحكومية المختلفة معدة للطباعة، وماكينة تصنيع أختام وماكينة تصنيع بطاقات تحقيق الشخصية والعديد من الصور الشخصية للمتهم ومبالغ مالية عملات أجنبية ومحلية وهاتف محمول بفحصه فنيًا يحتوي على العديد من المحادثات على موقع التواصل الإجتماعي واتس اب، تفيد تواصله مع عملائه للترويج لنشاطه الإجرامي المؤثم وقطعة صغيرة الحجم لمادة داكنة تشبه مادة الأفيون المخدر.

 جرى ضبط المتهمان وتحرير محضر بالواقعة وبمواجهتهم بالتحريات أقرا بصحتها.