Advertisements

فتاة الفستان تعتذر إلى جامعة طنطا والمراقبين (صور)

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
استقبل اليوم الأربعاء الموافق الدكتور محمود ذكى رئيس جامعة طنطا، طرفى واقعة فتاة الفستان التي اشتكت من التنمر على يد مراقبتين.

وجاء ذلك بمقر الجامعة وبحضور ممثلى المجلس القومى للمرأة بالغربية وقيادات جامعة طنطا وممثلى اتحاد طلاب الجامعة.

وبعد التداول بين الجميع انتهى الاجتماع بنجاح مبادرة الصلح والتصالح بينهما والتى تؤكد على عدة نقاط:

جاءت النقطة الأولى فى أن تقدمت الطالبة للجامعة بالاعتذار على ما بدر منها على صفحات التواصل الاجتماعى والقنوات الفضائية وما بدر من الغير على صفحتها.

والنقطة الثانية فى ضوء ما انتهت إليه النيابة العامة ورغبة من الطالبة حبيبة طارق فى إنهاء الخلاف فقد تقدمت بالاعتذار للمراقبين عن ما قد يكون أسيء فهمه.

والنقطة الثالثة تتمثل في تقدم الموظفين المحترمين بالشكر والتقدير لابنتهم الطالبة حبيبة طارق على ما بدر منها من الإعتذار.

وتقدم رئيس الجامعة بالشكر لكافة أطراف الواقعة لقبولهم مبادرة التصالح وإنهاء النزاع بينهم بصورة حضارية تليق بهم وبجامعة طنطا.