Advertisements

"العليا للفيروسات" تصدم 15% من مرضى كورونا: معرضون للإصابة بجلطات

أرشيفية
أرشيفية
قال الدكتور عادل خطاب، عضو اللجنة العليا للفيروسات بوزارة التعليم العالي، إنه وفقًا لآخر دارسة أجرتها اللجنة فإن 15% من مرضى كورونا معرضون للإصابة بالجلطات.

احذر الحصول على مضادات حيوية دون استشارة طبيب
وأضاف "خطاب" في اتصال هاتفي مع الإعلامي رامي رضوان ببرنامج "مساء دي إم سي" المذاع على فضائية "دي إم سي" أن 15% من المرضى بكورونا يتعرضوا إلى جلطات في القلب، والرئتين وفي الأوعية الدموية بسبب ما يسمى بـ"العاصفة المناعية".

وأشار عضو اللجنة العليا للفيروسات بوزارة التعليم العالي إلى أن من لم يحصل على التطعيم أكثر عرضة للدخول إلى المستشفيات بـ11 مرة عند الإصابة بكورونا ممن تلقى التطعيم، موضحًا أنه على الرغم من انتشار سلالة دلتا ولكن الإصابات الحالية ما بين بسيطة إلى متوسطة خاصة بين من تلقوا اللقاحات.

وأكد على أهمية وجود أدوية السيولة خاصة للمرضى ذات عوامل الخطورة أو الحالات الشديدة والحرجة، ولكنه حذر في الوقت نفسه من استخدامه دون استشارة الطبيب المختص لأنه قد يسبب نزيف داخلي يكون في هذه الحالة أصعب من الإصابة بكورونا.

احذر بروتوكول العلاج المنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي
كما حذر من بروتوكولات العلاج المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي لابد أن يوجد فيها أدوية السيولة أو الكورتيزون، مستطردًا: "من فضلكم مستشفيات وزارة الصحة والمستشفيات الجامعية منتشرة وفاتحة أبوابها، دعوا الأمر لصاحب الخبرة خاصة فيما يتعلق بأدوية السيولة والتي عادة ما يأخذها المريض من بين شهر إلى ثلاثة أشهر حسب الحالة".