Advertisements

الأمم المتحدة: تقرير التنمية البشرية يضع مصر في المرتبة الأولى عالميا

بوابة الفجر
قال الدكتور عادل عبد اللطيف، مدير مكتب الأمم المتحدة للتعاون فيما بين بلدان الجنوب- نيويورك ومستشار تقرير التنمية البشرية في مصر 2021، إن تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعالم الحالي 2021 يصدر بعد توقف 10 سنوات، والدور الأساسي لهذه التقارير أنه يساهم في طرح القضايا التي تم المجتمع بأسره بالاستناد لدراسات وأبحاث دقيقة، وتوفير أرضية لتشكيل رؤية مجتمعية مشتركة.

وأضاف عبد اللطيف، خلال كلمته على هامش فاعلية إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعالم الحالي 2021، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، أن هذا التقرير هو الإصدار الثاني عشر، وهو لا يضع مصر في المرتبة الاولى عربيًا فقط، وإنما يضع مصر في المرتبة الأولى عالميًا؛ لكون مصر الدولة الوحيدة من الدول النامية التي قامت بإصدار هذا العدد من التقارير منذ عام 1994، وهو التقرير الذي يشارك في حفل إطلاقه رئيس الجمهورية للمرة الأولى، وهو مؤشر هام على مدى التزام القيادة السياسية بقضية التنمية.

وشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم فاعلية إطلاق تقرير الامم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي ٢٠٢١.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن تقرير التنمية البشرية يعكس ما تقوم به الدولة من جهود تنموية شاملة وعميقة تمتد لجميع نواحي الحياة في مصر، كما يتناول بالشرح البيانات الدقيقة والمفصلة لتلك الجهود والانجازات خلال السنوات الماضية الأمر الذي يدعم قدرات الرصد والتحليل ودقة المؤشرات التي تصدر عن المؤسسات المتخصصة العالمية فيما يتعلق بعملية التنمية في مصر.