Advertisements

بعد بيان النيابة.. رئيس جامعة طنطا يطلق مبادر بشأن واقعة "فتاة الفستان"

حبيبة طارق - فتاة الفستان
حبيبة طارق - فتاة الفستان
عقب الدكتور محمود زكي، رئيس جامعة طنطا، على آخر تطورات قضية الطالبة حبيبة والمعروفة إعلاميا بـ "فتاة الفستان"، مشيرا إلى أنه كان يتجنب الظهور الإعلامي طوال الفترة الماضية وأثناء فترة التحقيقات في الواقعة لحين انتهائها، معلقا: "الحكم هو عنوان الحقيقة".

وأشار "زكي"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الإثنين، إلى أن الجامعة كانت ولازالت تقف على الحياد الكامل تجاه كل الأطراف، ولا تقبل التنمر بأي طرف، وترفض أي اتهامات مرسلة تنال من سمعة الجامعة دون دليل، مضيفا: "اللي عنده دليل يتقدم بها للقضاء".

وأطلق رئيس جامعة طنطا، مبادرة لحل الخلاف بين الطالبة حبيبة والموظفات محل الشكوى، قائلا: "ممكن انتظر الجميع يوم الأربعاء لتصفية الأجواء بين الأطراف.. أنا أب للجميع، ودول أولادنا".

وأضاف أن الجامعة ستلعب دور الطرف الثالث في الواقعة لإنهاء الأزمة، متابعا: "الموظفات قالوا محدش حتى سمع صوتنا".