Advertisements

مركز الضمان والجودة بجامعة سوهاج ينظم ورشة عمل عن ريادة الأعمال وفكر العمل الحر



شهد الدكتور مصطفي عبد الخالق القائم بعمل رئيس جامعة سوهاج، فعاليات ورشة العمل الأولى التي ينظمها مركز الضمان والجودة بالجامعة، برئاسة الدكتور أحمد الخطيب مدير المركز عن ريادة الأعمال وفكر العمل الحر، كمدخل لتطوير منظومة البرامج التعليمية بالتعليم العالى فى ضوء معايير ضمان الجودة، وذلك بحضور الدكتور محمود الأمير المنشاوي مدير مركز التطوير المهني بالجامعة، والدكتور معتز بالله حسن عطا مدير وحدة نقل وتسويق التكنولوجيا والابتكار "التايكو" بالجامعة، والدكتور أشرف عكاشة مدير حاضنة مسار بالجامعة، والدكتور سيد جبريل نائب مدير مركز التطوير المهني، وأميرة طاهر ممثل نادي رواد الأعمال بالمحافظة.

وقال الدكتور مصطفي عبد الخالق، أنه تم خلال الورشة استعراض الحالة الراهنة للتدريب ونشر ثقافة ريادة الأعمال والجهود المبذولة من قبل هذه الوحدات المؤسسية لتعميق تلك الثقافة، كما تم استعراض الدور الذى تقوم به حاضنات الأعمال (مسار) فى دعم تمويل المشروعات لطلاب وخريجي الجامعة.

وأشار "عبد الخالق"، إلى أن ريادة الأعمال هي حجر الزاوية للتنمية المستدامة فى مصر، مؤكدًا علي أهمية نشر ثقافة العمل الريادي فى المنظومة التعليمية، لاسيما فى التعليم الجامعي لما له من نتائج وآثار قوية على التنمية المستدامة، بهدف إيجاد جيل من الرياديين والمبدعين فى جميع المجالات يمكنهم إيجاد الحلول غير التقليدية للمشكلات التي تقف فى وجه التنمية الشاملة المستديمة.

ومن جانبه أوضح الدكتور أحمد الخطيب، أن الورشة انتهت بعدة توصيات منها، إعداد مقرر تعليمى عن ريادة الأعمال والتطوير المهنى، على أن يتم اقراره كأحد المتطلبات الإجبارية للجامعة على طلاب الفرق الأولى بالكليات، إلى جانب تحديد مهارات ريادة الأعمال والتنمية المهنية المرغوبة ضمن المهارات العملية والذهنية بكل مقرر، إضافة إلى إعداد دليل عضو هيئة التدريس لشرح الأنشطة الخاصة بتحقيق مهارات ريادة الأعمال فى المقررات الدراسية.

وأضاف "الخطيب"، أن الورشة أوصت أيضًا بتدريب مجموعة من أعضاء هيئة التدريس للعمل كمراقبين  للطلاب أثناء تنفيذ الأنشطة الخاصة بمهارات ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة، وأيضًا اختيار كليتين أحدهما تمثل الكليات الهندسية والثانية تمثل كليات العلوم الأساسية، لتطبيق الدراسة الأولية، إلى جانب التوصية بالتوسع فى توفير عدد من حاضنات الأعمال والمشروعات الصغيرة لتمكين الطلاب والخريجين من خلق فرص عمل.