Advertisements

توقيع غرامات مالية على عدد من شواطئ الإسكندرية لاستغلال المصطفين

بوابة الفجر
أعلنت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، اليوم الأحد، أنه بالمرور على شواطئ العجمي خلال الفترة السابقة بواسطة مراقبي ومفتشي الإدارة المركزية ومدير شواطئ حي العجمي تم رصد عدة مخالفات تم عرضها على اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، حيث صدق على توقيع الغرامات المالية المقررة على مستأجري تلك الشواطئ.
غرامة بقيمة 15 ألف جنيه
وأوضحت الإدارة، أن الغرامات كانت على كل من: "شاطئ البيطاش المميز غرامة بقيمة 15 ألف جنيه، نظير فرض الإكراميات على الرواد وسوء معاملتهم ومخالفة الأسعار المقررة، شاطئ الهانوفيل الخدمة لمن يطلبها غرامة بقيمة 5 آلاف جنيه، نظير فرض الإكراميات على الرواد، شاطئ الهانوفيل الغربي 2 المميز، غرامة بقيمة 10 آلاف جنيه نظير فرض الإكراميات على الرواد ومخالفة الأسعار المقررة".
فرض الإكراميات على الرواد
وتابعت الإدارة، أنه تم توقيع الغرامات أيضا على: "شاطئ أبو يوسف 1 خدمة لمن يطلبها غرامة 10 آلاف جنيه نظير فرض الإكراميات على الرواد ومخالفة الأسعار المقررة، شاطئ الزهور خدمة لمن يطلبها، غرامة 4 آلاف جنيه نظير مخالفة الإجراءات الاحترازية بالسماح بتداول الشيشة على الشاطئ مع توجيه إنذار لحداثة التعاقد، شاطئ الهانوفيل الشرقي المميز غرامة 10 آلاف جنيه نظير عدم الإعلان عن اسم الشاطئ وأسعار تذاكر الدخول وطمس أرقام الشكاوى".

وأشارت الإدارة أنها تنشر تلك الغرامات تأكيدًا على إصرارها على القيام بدورها الرقابي الذي يستهدف في المقام الأول تحسين مستوى الخدمة المقدمة للمواطنين على الشواطئ ومحاسبة من يخالف بنود التعاقد في هذا الشأن.

كما حذرت مستأجري شواطئ العجمي أصحاب التعاقدات الموقعة حديثا والذين تلقوا إنذارات بالمخالفات الأولى لهم بأنه سيتم تكثيف المرور عليهم حتى آخر يوم بالموسم الصيفي ولن تمر مخالفة بدون حساب والشواطئ هي:-
(تقسيم الملاح - فاميلي بيتش الشرقي - الزهور - أبو تلات 1 المميز - مارينا أبو يوسف).

وقال اللواء جمال رشاد، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف، إن رصد مخالفات مستأجري الشواطئ وعمالهم يتم على مدار الموسم الصيفي ولن يتوقف إلا بانتهائه، وأن شواطئ القطاع الغربي "العجمى" لم تكن أبدا خارج السيطرة وأن كافة شكاوي المواطنين من رواد تلك الشواطئ يتم مراجعتها جيدًا والتحقق منها بواسطة مراقبي ومفتشي الإدارة المركزية ومدير شواطئ حي العجمي.

وأضاف رشاد، أن لجنة مختصة بالإدارة المركزية تعكف حاليًا على حصر عدد مخالفات كل شاطئ لتحديد الشواطئ التي سيتم فسخ التعاقدات معها طبقًا لما نصت عليه  كراسات الشروط وبنود التعاقد، موضحًا أن خطوات وتدرج فرض الجزاءات والغرامات المالية تتم أولًا بتوجيه الإنذار للمستأجر للمخالفة الأولى، ويعقبها ثلاثة غرامات مالية خلال الموسم الواحد مضاعفة القيمة، وبعد استنفاذ تلك الغرامات يتم فسخ التعاقد وهو ما يمثل بطبيعة الحال خسارة مالية للمستأجر حيث يتم حرمانه من استكمال فترة التعاقد ومصادرة التأمين النهائي ومنعه أيضًا من التقدم لعمليات المزايدات التي تجريها محافظة الاسكندرية مستقبلًا.

كما أكد أنه لن يكون هناك تهاون مع كل من يستغل المواطنين او يعكر صفو يومهم ويجبرهم علي دفع مبالغ مالية بدون وجه حق، لان المواطن إنما أتى إلى الشواطئ للاستمتاع وقضاء يوم سعيدًا ولن يكون من المقبول أبدًا أن يتعرض للإبتزاز أو سوء المعاملة أو يجد مرافق الخدمات دون المستوى المطلوب، لافتًا أن تفاعل المواطنين وايجابياتهم في التواصل مع الإدارة والتقدم بالشكاوى ضد الشواطئ المخالفة قد لعب دورا كبيرا في الوصول السريع لمواقع تلك المخالفات واتخاذ الإجراءات الحاسمة ضد المسئولين عنها.