Advertisements

افتتاح العام الأكاديمي الجديد باكليريكية القديس للون الكبير

بوابة الفجر


افتتح صباح اليوم العام الأكاديمي الجديد بالكلية الإكليريكية بالمعادي "اكليريكية القديس لاون الكبير"، وذلك بصلاة القداس الإلهي الذي ترأسه نيافة الأنبا كيرلس وليم مطران إيبارشية اسيوط للأقباط الكاثوليك، بمشاركة اصحاب النيافة: الأنبا توماس عدلي مطران إيبارشية الجيزة والفيوم وبني سويف للأقباط الكاثوليك، والأنبا دانيال لطفي مطران إيبارشية الإسماعيلية للأقباط الكاثوليك، والأنبا توما حليم مطران إيبارشية سوهاج للأقباط الكاثوليك.

وأيضًا بمشاركة الأب بيشوي رسمي مدير الكلية الإكليريكية بالمعادي، والأب أندراوس فهمي مدير كلية العلوم الدينية بالسكاكيني، ولفيف من الآباء ومسؤولي الرهبانيات، والكهنة والرهبان والراهبات،والشمامسة الإكليريكيين الدارسين بالكلية.

تخلل القداس الإلهي الكلمة الروحية من نيافة الأنبا كيرلس، والذي وجه فيها كلمة للشمامسة الاكليريكيين ناقلا إليهم تهنئة ومباركة غبطة البطريرك الأنبا إبراهيم إسحق بطريرك الأسكندرية للأقباط الكاثوليك، واختتم نيافته كلمته بتهنئة الأب بيشوي رسمي والشمامسة الاكليريكيين وكل الحضور بالعام الأكاديمي الجديد.

كما القي الأب بيشوي رسمي كلمة تشجيع لكل الشمامسة الإكليريكيين وشكر لله ولغبطة البطريرك للمساندة الدائمة ولكل الآباء المطارنة على مشاركتهم، معلنا ان هذا العام بعنوان " وكان كل شئ بينهم مشتركا"، وقد اختتم القداس الإلهي بمنح البركة الرسولية الختامية من غبطة البطريرك لكل الحاضرين.