Advertisements

تنظيم الإخوان في تونس.. سقوط الغطاء الخارجي

بوابة الفجر

 

"الغطاء الخارجي"، ورقة تنظيم الإخوان الأخيرة في تونس، باتت هي الأخرى في مهب الريح، بسبب التفهم الدولي لإجراءات تصحيح المسار، التي أقرها قيس سعيد أواخر يوليو الماضي.

 

مجموعة الدول السبع أكدت التزامها بالشراكة مع تونس، وشدد سفراء فرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان وبريطانيا وكندا وأميركا على ضرورة تعيين حكومة جديدة تعالج الأزمات الراهنة، لإفساح المجال لحوار شامل حول الإصلاحات في تونس، وفقا لما أوردته قناة "مداد نيوز".

 

قال المراقبون إن بيان مجموعة السبع أحبط محاولات التنظيم لتوصيف إجراءات الرئيس بأنها انقلاب، مؤكدين فشل حملات التنظيم مدفوعة الثمن في الدول الغربية، واعتبروا أن بيان مجموعة السبع شهادة وفاة لتنظيم الإخوان وللنظامين السياسي والدستوري في عهده، ليؤكد المجتمع الدولي وقوفه إلى جانب تصحيح المسار في تونس.