Advertisements

المدارس الدولية للحكومة: الدراسة لن تكون أون لاين.. قراراتكم على «مدارسكم»

بوابة الفجر
من الحكايات المهمة جدا، حكاية اعتراض المدارس الدولية فى مصر على استمرار التعليم (أون لاين) وعلى رأسها المدارس الألمانية.

فقد كشف تقييم تجربة الأون لاين عن تدهور ملحوظ فى العملية التعليمية للطلاب خاصة الأصغر سنا، وخلال الإجازة الصيفية قامت معظم المدارس الدولية بتطعيم أطقمهما الدراسية والإدارية بلقاح كورونا وإجراء تعديلات على الفصول والأماكن المغلقة فى المدارس لجعل هذه الأماكن محصنة مثل تركيب (شفاطات)، وذلك لسحب الهواء من الفولس وضمان تجدد الهواء بها، كما وفرت تعقيمًا مستمرًا طوال العام الدراسى لكل الأماكن بالمدارس، وبحسب خطاب الحكومة فإن هذه الإجراءات قد كلفت المدارس ملايين من الجنيهات، ولكنهم لم يستطعوا الاستمرار فى تقديم الخدمة التعليمية إذا عاد العام الدراسى الجديد أون لاين.

على بلاطة معظم المدارس الدولية الشهيرة هددت بشكل غير مباشر بعدم الاستجابة لقرار الحكومة إذا عاد التعليم أون لاين، ويرى القائمون على هذه المدارس أن الإجراءات المتخذة للوقاية من كورونا فى مدارسهم تجعل عودة الطلاب للمدارس آمنة جدا، لأنها نفس الإجراءات المعمول بها فى المدارس فى ألمانيا، وأن الوزير لا يجب أن يطبق عليهم قرارات المدارس الحكومية.

وكانت الحكومة اتخذت نفس الموقف وهو عودة طلاب الجامعات للدراسة بالجامعة مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية.