Advertisements

أول مؤتمر طبي لتعريف المواطنين بـ "دلتا" في بورسعيد

بوابة الفجر
أقامت هيئة الرعاية الطبية "منظومة التأمين الصحي الشامل ببورسعيد" برعاية دكتور أحمد السبكي وبتوجهات دكتور مصطفي شعبان مدير عام هيئة الرعاية الصحية ببورسعيد، اليوم الجمعة، المؤتمر الطبي الأول لتعريف المواطنين بالمتحور الجديد "دلتا كورونا" بقاعة المؤتمرات مستشفى المبرة.

بدأ المؤتمر الطبى، بقيادة الدكتور محمد الكيكي مدير مستشفى التضامن ومستشفى المبرة، وبالتعاون مع جروب العزل المنزلي ببورسعيد بقيادة دكتور وليد نجم، بالشرح التفصيلي للحضور الفارق بين المتحور "دلتا كورونا" وبين كورونا والبرد والنزلة المعويه، الأعراض المصاحبة المتحور الجديد وما إن كانت تحتاج لنقل إلى المستشفى، وطرق الوقاية وكيفية قيام المصاب بإجراءات العزل المنزلى، والطرق المثلي للتغذية الطبيه والعلاجية الصحية للمصاب وغير المصاب.

وأردف دكتور "عصام السنوسي" تفصيلا وإجمالا بجميع أعراض فيروس كورونا المتحور الجديد "دلتا كورونا" والفرق بينه وبين أي عرض آخر للبرد ومدى التشابه بين الأعراض قائلًا:" كل أعراض البرد العادية لابد أن نعتبرها إصابة بفيروس كورونا ونبدأ بعزل أنفسنا إلا أن يتم الكشف الطبي على المشتبه بإصابتة والتأكد من إيجابية أو سلبية الحالة".

وأوضحت دكتورة "مي أبو ذكري" مدير مكافحة العدوى بهيئة الرعاية الصحية ببورسعيد، كيفية الوقاية من الإصابة بالمتحور الجديد"دلتا كورونا"، بالتطوير والتنظيف المستمر والسليم والصحي، وعدم استخدام الماسكات الطبية "الكمامات" الا لمرة واحدة فقط.

وأعلنت دكتورة "نسمة الجوهري" خلال المؤتمر الطبي، على أن أهم أسباب الإصابة بنقص المناعة والتي بدورها تؤدي للإصابة بفيروس كورونا، وهو التغذية الغير سليمة والأطعمة المصنعة والمطبوخة خارج المنزل معلنه أن الأكل البيتي افضل طرق الوقاية.

وأوضح دكتور "رامي عزيز" مسئول فريق زيارات العزل المنزلي بأن مبادرة فريق زيارات العزل المنزلي والتي بدأت فى شهر يناير الماضي حققت عدد 6500 زيارة منزلية علاجية لمصابي كورونا حتي الآن.