Advertisements

للمرة الثانية على التوالي.. العثور على غريق بشاطئ بورسعيد

بوابة الفجر



عثرت قوات الإنقاء النهري من على جثة امرأة أربعينية، وذلك بعد انتشالها من شاطئ بورسعيد، وتم نقل الجثة عن طريق سيارة الإسعاف إلى مستشفى المبرة.



وصرح مدير إدارة الشاطئ "للفجر"، بأنه دفع بعدد من المنقذين لمحاولة انتشال جثمان، جثه امرأة تدعى راويه هاشم المغازي، وتبلغ من العمر ٤١ سنه، من الاسماعيليه بادعاء غرق خلف قريه النورس، وقام بإبلاغ كافة الجهات المعنية حتى تمكنت فرق الإنقاذ النهري من العثور عليه.


وكان قد تلقى اللواء حسني عبد العزيز، بلاغًا بالحادث، وقام البحث الجنائي بتحرير المحضر الخاصة بالواقعة، والتحفظ عليها بالمشرحة تحت تصرف النيابة العامة، للوقوف على مُلابسات الحادث، وإصدار التصريح بالدفن.