Advertisements

المفتي: قضية الخطاب الديني كانت حاضرة لقائي بالسيسي

بوابة الفجر
قال الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، إن آخر حوار مع الرئيس عبد الفتاح السيسي مع شيوخ دار الإفتاء على مستوى العالم، كان حوارًا مفتوحًا وهادفًا لمناقشة القضايا المختلفة ذات الشأن بالعالم الإسلامي ومجالاته المتعددة.

وأضاف "علام" في حواره مع الإعلامي حمدي رزق، ببرنامج "نظرة" المذاع على فضائية "صدى البلد"، اليوم الجمعة، أن قضية الخطاب الديني كانت حاضرة، مؤكدًا أن علماء الأمة عليهم مسئولية بتجديد الخطاب الديني بما يحافظ على الثوابت.

وأشار إلى أن الرئيس السيسي تحدث معنا خلال اللقاء عن التجديد المنضبط للخطاب الديني، موضحًا أنه خلال هذا اللقاء تم الخروج بالكثير من الأفكار والمناقشات، مستطردًا "على مستوى دار الإفتاء منذ إطلاق الرئيس لمسألة التجديد ونحن نعمل بجد واجتهاد عليها".