Advertisements

نشر الفوضى.. تنظيم الإخوان في تونس والاستقواء بالخارج (فيديو)

بوابة الفجر

 

"ستواجه تونس فوضى عارمة ستؤثر على كل دول البحر المتوسط والجزائر وليبيا، أنا أؤمن أن تونس وأوروبا، وخاصة جنوب أوروبا، بما في ذلك إيطاليا وفرنسا، في نفس المركب، ويواجهون نفس المصير".. هكذا حرض راشد الغنوشي زعيم حركة النهضة الإخوانية على إشعال الفوضى في تونس من خلال الاستقواء بالخارج، للضغط على الرئيس قيس سعيد من أجل التراجع عن قرارات تصحيح المسار.

وهو ما رفضه الاتحاد العام التونسي للشغل، معربا عن إدانته لجوء قادة حركة النهضة للاستقواء بجهات أجنبية وتحريضها ضد تونس، وفقا لما أوردته قناة "مداد نيوز".

ندد الاتحاد بتهديدات الغنوشي بالعنف الداخلي، معتبرا ذلك خطرا على مصالح تونس، مؤكدا أن التدابير الاستثنائية التي اتخذها الرئيس التونسي كانت استجابة لمطالب شعبية وحلا أخيرا لتعقد أزمة البلاد في غياب أي مؤشر لحلول أخرى.