Advertisements

"مودة": حققنا 6 مليون زيارة طرق أبواب ضمن حملة "2 كفاية" (فيديو)

بوابة الفجر
قالت الدكتورة راندا فارس، مدير مشروع "مودة" للحفاظ على كيان الأسرة المصرية، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه رسالة مهمة حول مخاطر الزيادة السكانية، مشيرة إلى أن مصر تستقبل سنويًا 2.5 مليون مولود جديد.

وأضافت "راندا فارس"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، المُذاع عبر القناة الأولى، اليوم الأربعاء، أن الرئيس شدد على أهمية دور الدولة والأسرة من خلال تهيئة ظروف مناسبة لإنجاب طفل، وهذا الأمر يتطلب ظروف اجتماعية واقتصادية مناسبة لأجل جودة حياة المواطن من حيث التعليم والصحة والتنشئة.

وتابعت مدير مشروع "مودة" للحفاظ على كيان الأسرة المصرية، أن التربية أصبحت عامل تحدي كبير في ظل الانفتاح القائم؛ ولذا لا بد من تنظيم الاسرة وتأخير الطفل الأول، لافتة إلى أن وزارة التضامن الاجتماعي أطلقت برنامج الـ "1000 يوم"، وهو برنامج يرعى السيدة منذ بداية حملها وحتى انتهاء فترة الرضاعة، ويركز على السيدات في الريف والقرى والنجوع، حيث يتم توفير سلة غذائية متكاملة، مؤكدة أن الجانب الصحي والنفسي هام جدًا في تهيئة ظروف مناسبة لإنجاب طفل، قائلًة: "تأخير الطفل الأول مهم جدًا لكي يحصل الزوجين على وقت مناسب للتفاهم".

وأردفت، أننا حققنا 6 مليون زيارة طرق أبواب لسيدات تكافل؛ للتحذير من مخاطر الزيادة السكانية، ضمن مبادرة "2 كفاية" كما تم إنشاء عيادات بالتعاون مع وزارة الصحة والتضامن، وتم توفير الكوادر الطبية وحافز مادي مرضى جدًا.