Advertisements

انفراد.. الجزء الثاني من التسريب الصوتي لفضائح باسم يوسف الجنسية مع الفتيات

باسم يوسف
باسم يوسف
عقب التسريب السابق الذي انفردت بنشره عبر موقع الفجر الإلكتروني يوم 10 يوليو الماضي ويمكنك الاطلاع عليه من هـــــنــــــا، أسرد لكم تسريبات جديدة بعنوان «انفراد.. الجزء الثاني من التسريب الصوتي لفضيحة باسم يوسف الجنسية مع فتيات»، عقب حصولي على نسخة منه للإعلامي باسم يوسف وعلاقاته غير المشروعة وغير أخلاقية.

في الجزء الثاني من التسريب الصوتي للإعلامي باسم يوسف بعلاقاته غير المشروعة والحميمة وغير الأخلاقية مع الفتيات، تحدث باسم يوسف مع إحدى الفتيات تدعى «هدى»، كصديقة أو كما قال في التسريب الجديد صديقة سابقة، ويهددها بأسلوب متعجرف عن علاقته غير المشروعة معها، قائلًا لها: «أنا معملتش حاجة من الحاجات دي، عايزة تسمعي الكلام ده، وانا مش فاهم يا نهار أسود، أتريق عليكي علشان رشحتيني لجائزة إسلامية ليه، إيه الكلام ده».

وخلال التسريب الصوتي الذي انفردت بنشره عبر «الفجر»، قال الإعلامي باسم يوسف، موجهًا حديثه إلى فتاة تدعى «هدى»: «شوفي إحنا ممكن نقضيها كده طول الليل وخلاص، أنا لم أفعل شيء مثل ذلك معاكي أو مع غيرك، ده شيء مقزز، وشاذ»، مشيرًا إليها لو حابة تتوجهي إلى الإعلام مفيش مشكلة ولا يوجد أي إثبات تجاه ما تقوليه، وتتحدثي الآن أننا أجرينا علاقة جنسية معًا وأنني التقط صور أثناء العلاقة، قائلًا لها: «وأنا هنكرها.. حلو كده».



ولفت الإعلامي باسم يوسف، في الجزء الثاني من التسريب الصوتي، إلى أنه لم ينكر في ذلك الوقت ما ستتحدث فيه أمام الإعلام، نافيًا أنه صورها أثناء العلاقة الحميمة، وسيطلب في ذلك الوقت دليل، فضلًا عن أنه سيفضح نفسه ويفضحها معه».

تسريب صوتي جديد لـ باسم يوسف: «أنا عمري ما حطيت كاميرات في غرفة أي حد»
وتلون الإعلامي باسم يوسف، مرتعشًا في حديثه مع الفتاة التي تدعى «هدى»، مؤكدًا عدم اعترافه بشيء لم يحدث وأنه لم يتحدث من خلفها بكلام في شرفها، وأشار إلى عدم وضعه أي كاميرات في علاقات حميمة مع أي أحد.

وعن التصوير من 6 جهات، تابع أنه لا يوجد معه أي معدات للتصوير من 6 زوايا في آنِ واحد، فضلًا عن أنه لا يجيد المونتاج، مؤكدًا تعلمه المونتاج من خلال الدروس على الإنترنت لكي يجيد العمل ببرامج المونتاج.


«روحي اتجنني وهبلي براحتك.. وهدديني زي ما أنتي عايزة، ولكن أنا عمري ما هعترف بحاجة لم أفعلها، وأنا معرفش أنتي شوفته إيه ممكن.. يكون فوتوشوب، وأنا لي الحق أشوف واطلع على دليل إدانتي»، بحسب ما قاله الإعلامي باسم يوسف في التسريب الصوتي الجديد.

باسم يوسف: «اللي أنا عملته مش انتقام إباحي»
«اللي أنا عملته مش انتقام إباحي»، هكذا عقب الإعلامي باسم يوسف على حديث الفتاة «هدى» في التسريب الصوتي الجديد، قائلًا: «يا نهار أسود، انا مصورتش أي حاجة، ده جنان، وبعد كده أنا مش فاهم إيه التفاصيل اللي بتطلع كل شوية، دلوقتي عندهم مكالمة بينك وبين وائل، عندكم شفرة متفقين عليها، إيه كمية التفاصيل دي، أنا عايز أسمع صوتي، وأشوف إيه اللي أنا قولته».

«لو عايزة يكون معاكي دليل، خليه معاكي، وعلى فكرة ده مش انتقام إباحي، إلا لو أنا جيت وحطيته أونلاين، وهددتك به، أنتي دلوقتي بتطلعي أدلة، وبتقولي لي أنا عندي الكلام ده، الانتقام الإباحي، لا يكون كذلك، أنا عايز أشوف الفيديوهات والتسجيلات الصوتية، ممكن أكون أقصد بيها بتوع السياسية، مش أنتي مثلاً»، بحسب حديثه في التسريب الصوتي.

«أنا أقول عليكي حاجة زي كده، بس انتي ياهدى أنتي تعبانة، وأنا تعبان، وأنا أسف جدًا أنك مريتي بكل ده، بس أنا ما عملتش حاجة زي كده، ولو أنا عملت حاجة زي كده هراجع نفسي وهعترف»، بحسب ما أكده في التسريب الصوتي.

باسم يوسف: «أنا ووائل بنتناول حبوب الهلوسة.. ولو عايزة تدمريني دمريني»
«رتبوا خطتكم وهددوني بحاجات أنا لم أفعلها، وخلي باسم يسلط الضوء على القصة دي علشان نتناقش، وعايز أسمع صوتي بيجلجل وأنا بكلم وائل، اعلموا اللي أنتوا عايزينه، أنا ما عملتش حاجة، أنا عمري ما فكرت أعمل حاجة ملتوية زي دي، عايزين تكملوا في القطر وتطلعوني أنا الشرير وتخبطيني على دماغي، روحي اعملي كده، أنا ما عملتش حاجة من الحاجات دي، عايزة تعملي بلوك براحتك، عايزة  تشتغلي من وراء الستار براحتك أنا عمال أعيد وأزيد في نفس الكلام، روحي وشوهي سمعتي لو أنتي عايزة»، وفقًا لحديث باسم يوسف في التسريب الصوتي.

«إحنا بقالنا فترة بنتكلم أنا ووائل على تناول جرعات صغيرة من حبوب الهلوسة، وجاء الحوار الوحيد اللي بينا، روحي كلمي وائل أنتي معاكي رقمه، وقوليله باسم اتكلم عني، وعندنا تسجيلات ليك يا وائل بتقول كذا وكذا، واجهيه، وقوليله عندك تسجيلات بيتكلم فيها باسم وحش عني، أنا عايز أقولك حاجة لو عايزة تروحي تدمريني، روحي دمريني».


هدى تفضح باسم يوسف: «ما فعلته معي انتقام إباحي وهدفعك غرامة في أمريكا وهسجنك»
بدورها؛ خرجت الفتاة التي تدعى «هدى» عن صمتها وكشف فضائح عديدة بينها وبين الإعلامي باسم يوسف، وذكرته في بداية حديثها في التسريب الصوتي، عن لقائهما خلال توجهها له لالتقاط صورة خلال لقاء الكتاب، أنت نظرت لي بطريقة غير عادية، وقلت عني أنني جذابة، ونظرت لي من تحت إلى تحت، فضلًا عن الأموال الباهظة التي صرفت عليك، وقلبنا الذي فتحناه لك، وأولادنا الذين خالطوا أولادك، والسيدة المحترمة زوجتك التي تعبت وأرهقت في دماغها بسببك».

«اعترف وقول إن عندك مرض وهتتعالج، والله العظيم مش فاهم يا باسم، أنا جناني عامل إزاي، انا ما أفتكرش حد يقدر يتصنت عليك كده، أنا عارفة صوتك، وعارفة أنا سمعت إيه، أنا هعمل كل اللي هقدر عليه عشان اتأكد أنك مش هتعمل كده مع حد تاني، وهجيب الأدلة، ولو أنا نجحت في كده، هيبقى في إيدي حاجة اسمها انتقام إباحي، وده هيخليك تدفع غرامة في أمريكا، هي مش غالية أوي، بس هتتحبس سنة، وكمان هتتسجل عليك، في صحيفة السوابق بتاعتك»، هكذا فضحت الفتاة التي تدعى «هدى» باسم يوسف في التسريب الصوتي الجديد.

هدى لـ باسم يوسف: «عارفة إنك بعت فيدوهاتي الإباحية لـ 4 أشخاص»
«لو حابب أجيبلك الدليل اللي أنت عايزه في أسرع وقت هجيبهولك، لأن عارفة إنك بعت فيديوهاتي الإباحية إلى 4 أشخاص، ومن ضمنهم وائل، وعارفة إن عندك موقع لمعجبينك وكنت بتعمل عليه علاقات إباحية، وبعدها بتقول رأيك عن الفتيات، وإنك شايفهم منافين، وبتحاول تكشفهم وبتاع»، بحسب ما قالته الفتاة التي تدعى «هدى» إلى باسم يوسف في التسريب الصوتي الجديد.

«أنا مصدومة، لكن كمان كنت متحمسة جدًا في نفس الوقت، لأن كنت متأكدة إن اتحطينا في طريق بعض لسبب ما، وانا بقيت مهتمة دلوقتي أفضحك، حتى لا تصبح مصدر إزعاج ولا تهديد لأي فتاة أخرى»، بحسب حديثها.

هدى لـ باسم يوسف: «حاولت الانتحار بعد ما عرفت أنك صورت فيديو إباحي لي»
«عارف أول حاجة أنا عملتها إيه، حاولت أقتل نفسي، قطعت شراييني، ولما لحقوني، حاولت أقطع رقبتي، علشان تعرف مستوى جناني قد إيه، وبعد ما فوقت لنفسي، وقولت أستنى كده، بما إن الرجالة دي خلاص شافت، وأنا ووالدي كده كده مقاطعين بعض من وقت قصة الطلاق ومش راضي يكلمني، وأنا هوقفك يا باسم عن أذية أي امرأة تانية، هديلك فرصة واحدة بس، تقعد معايا وتقولي أنا مريض، وعملت كده فيكي مع إنك حبتني وكنت بتحضرلي فطاري، وبتاخدي بالك مني ومستضيفاني في بيتك»، بحسب حديث الفتاة في التسريب الصوتي.

هدى لـ باسم يوسف: «أنا هبهدلك ومعنديش حاجة أخسرها»
«الناس قعدت تتفرج عليا في الفيديو أثناء العلاقة الحميمة أكثر من مرة، وقعد يضحكوا ويتريقوا، ويسمعوك وأنت بتقول لوائل غنيم، قد إيه أنا مغفلة، وبتحكيله إزاي هاجمت عليك علشان مش عارفة إيه، انا هاجمت عليك أنت، أنت أصلا كنت واكل تبولة ورائحة فمك مقرفة، وأنت بتقول عليا رائحتي كريهة، وأنت رائحتك أكثر كراهة، وكنت بضرب نفسي على وجهي، أنا هطلع أقول للناس في أمريكا وهبهدلك، ومش هتاخد الجنسية وهبهدلك، خلاص أنا واحدة ست اتفضحت، ومعنديش حاجة أخسرها»، وفقًا لما قالته الفتاة «هدى» في التسريب الصوتي.

هدى لزوجة باسم يوسف: «زوجك صورني عريانة»
ووجهت  «هدى» رسالة لامرة تدعى «هالة» زوجة باسم يوسف، قائلة: «أنا غلطت يا هالة، عملت حاجة قذرة مع باسم، وعملها هو كمان وصورني، وأنا شعوري دلوقتي إن اغتصبت لأن الاغتصاب معناه إقامة علاقة بدون موافقة وانا اتصورت بدون موافقتي، أنا مكنش عندي اي رغبة،إن ده يبقى شكلي كده أمام الناس، أنا مش هتقبل إن في شرايط ليا مع الناس»، بحسب ما أكدت «هدى» في التسريب الصوتي.

هدى لزوجة باسم يوسف: «زوجك ليه فيديوهات إباحية مع مذيعة مصرية غلبانة»
كما فضحت الفتاة التي تدعى «هدى» الإعلامي باسم يوسف، في واقعة مؤسفة أخرى من وقائعه الإجرامية وغير الأخلاقية، قائلة: «باسم يوسف أرسل لي رسالة صوتية ساعة ونصف، تعب لي رأسي، بيحاول يثبت ليا إن قصة تصويره ليا أثناء علاقته الحميمة معي غير حقيقية، ولكن أنا عارفة عنه حاجات لما كنت بقول له أنا هقولها لهالة، كان بيقول لي أوعى».

«أنا حالتي كرب، وبقول لنفسي إزاي ليا صور، لو مش هو اللي صورني يبقى مين، باسم ليه حاجات تانية مع مذيعة مصرية غلبانة، ومصورها ومتريق عليها، ففكري معايا أنا لم أعرف إذا هيجيلك الصبر تسمعي كل الكلام ده»، وفقا لحديث الفتاة التي تدعى «هدى» في التسريب الصوتي الجديد التي حصلت «الفجر» عليه.