Advertisements

تفاصيل فعاليات المؤتمر العلمي التاسع لكليات الصيدلة بجامعة المنصورة

المشاركون في المؤتمر
المشاركون في المؤتمر
انطلقت فعاليات المؤتمر العلمى الطلابى التاسع لطلاب كليات الصيدلة 2021 م بكلية الصيدلة جامعة المنصورة بمشاركة 8 جامعات عين شمس، كفر الشيخ، المنيا، الأزهر، جامعة 6 أكتوبر، الدلتا للعلوم والتكنولوجبا، جامعة حورس، والجامعة البريطانية.

وأكد الدكتور محمد عطية البيومى، نائب رئيس جامعة المنصورة لشئون التعليم والطلاب فى كلمته، عبر تطبيق "زوم"، أهمية المؤتمر للخروج بميزة تنافسية لجميع المشاركين بغض النظر عن الفائزين بجوائز المؤتمر.

كما نوه إلى ضرورة ابتكار دواء جديد يقوم على بحث علمى جيد يسهم فى إنقاذ المجتمع من أخطر الأمراض، مضيفا أن الكلية تبذل كل جهد ممكن لتوفير البيئة الأكاديمية والإجتماعية الداعمة للإبداع والتميز والابتكار الذى ما يقع دائما فى قمة أولوياتها.

وقدمت الدكتور منال عيد، عميد الكلية، الشكر لإدارة الجامعة لدعمها فعاليات المؤتمر، كما أثنت على الدور الكبير لمنظمى المؤتمر، وأكدت أن مثل هذه اللقاءات العلمية تسهم فى نشر ثقافة البحث العلمى بالإضافة لبث روح العمل الجماعى باعتبارها أحد أهم عوامل النجاح.

بدورها، نوهت الدكتورة رشا بروه، رئيس المؤتمر، أن ما يميز المؤتمر هذا العام هو تقديم مجموعة من المحاضرات التحضيرية للطلاب عن مهارات العرض الفعال وكذلك آليات تقييم البحوث والنشر الدولي، لافتة إلى أن انعقاد المؤتمر خلال فترة الإجازة ساعد على زيادة أعداد المشاركين من الطلاب والذى بلغ حوالى 70 طالب سواء بأعمال فردية أو جماعية.

وألقت الدكتوره يسرا الفار، سكرتير المؤتمر، كلمتها والتى أشارت فيها إلى أن أهميه المؤتمر الطلابي تكمن في تسليط الضوء على إجراء الطلاب البحوث مما يتيح الفرصة للطلاب لتعلم مهارات بحثية بطريقة علمية مما يساعد على اكتشاف المواهب العلمية ومواطن النبوغ وخلق جيل جديد من شباب الباحثين تحقيقا لرؤية مصر 2030.

وأشار الدكتور ياسر الشبراوى لأهمية التحول الرقمى والذى ساهم فى استمرار فعاليات المؤتمر وعقد عاليات المؤتمر بشكل اون لاين رغم الظروف التى يمر بها العالم، كما قدم الأستاذ الدكتور خالد بشير الشكر لكل المنظمين على ما بذلوه من جهد، كما تمنى التوفيق والسداد لجميع المشاركين فى المؤتمر والخروج بتوصيات جيدة.

وأشار الدكتور أحمد رمضان أن المؤتمر هذا العام يعد مختلفًا عن الأعوام السابقة من حيث عدد الجامعات المشاركة وإرسال الأعمال بصورة إلكترونية، وأشار إلى أنه سيكون هناك حفل ختامى للفائزين.