Advertisements

مصطفى ثابت: تونس هي المسمار الأخير في نعش الإخوان

بوابة الفجر
قال الدكتور مصطفى ثابت، رئيس تحرير موقع الفجر، إن جماعة الإخوان عملت على التشكيك في كل مشاريع الدولة سواء العاصمة الإدارية الجديدة أو قناة السويس الجديدة، معقبًا: "كانوا بيقولوا قناة السويس الجديدة هتعمل براكين، وناقص يقولوا هتطلع لنا ديناصورات".

وأضاف "ثابت"، خلال حواره مع الإعلامي محمد موسى، ببرنامج "خط أحمر"، المذاع على فضائية "الحدث اليوم"، مساء الخميس، أن ما حدث في تونس من إزالة حكم الإخوان يعتبر المسار الأخير في نعش الجماعة الإرهابية، مشيرًا إلى أن جماعة الإخوان اعتادت على إدارة المليشيات والجماعات، وليس إدارة المؤسسات الدول.

ولفت، إلى أن البعض اعتقد بأن إخوان تونس أذكى من إخوان مصر، ولكن هذه الجماعة أثبتت بأنها تعاني من الغباء السياسي، وهذا واضح من تكرار تجربة إخوان مصر بالاستحواذ و"التكويش" على كل شيء.