Advertisements

هل نجح محافظ بورسعيد في جعلها نقطة انطلاق التنمية المستدامة كما وعد؟

بوابة الفجر
مع اقتراب الموعد لإصدار حركة المحافظين الجديدة المقبلة خلال الشهر المقبل (نهاية أغسطس - او في أول أسبوع في شهر سبتمبر)، ليصبح أبناء بورسعيد بين مؤيد ومحب ومعارض لبقاء محافظ بورسعيد، ولكن تبقى الدلائل والبراهين التي ستقوم "الفجر" بسردها بالتفاصيل، تشير وتؤكد على أن محافظ بورسعيد إن لم يبقى بالمحافظة فسوف يصبح وزيرا لتنمية المحلية.

بورسعيد أول محافظة بلا عشوائيات
بادر محافظ بورسعيد بإعلانها بورسعيد خالية من العشوائيات بالتعاون من قبل صندوق تطوير العشوائيات بانقضاء عام 2018، بعدما تم الانتهاء من تطوير وتسكين 3 مناطق غير آمنة، بها 4104 وحدات سكنية، بإجمالى تكلفة 506.9 مليون جنيه، بجانب الانتهاء من تطوير سوق عشوائية بها 126 وحدة تجارية، بإجمالى تكلفة 16.7 مليون جنيه.

وتستمر وزارة الإسكان بالتنسيق الكامل مع صندوق تطوير العشوائيات فى تنفيذ مشروعات لتطوير 5 مناطق غير آمنة على أراضى أملاك الدولة، تضم 1836 وحدة سكنية، بتكلفة 481 مليون جنيه تقريبا، وهى مشروع تطوير مناطق هاجوج - الإصلاح - الجناين، ويوفر 860 وحدة سكنية (43 عمارة)، بتكلفة 176 مليون جنيه، والمرحلة الثالثة بمشروع زرزارة، والتى ستوفر 624 وحدة سكنية (26 عمارة) بتكلفة 82 مليون جنيه، ومشروع عزبة أبوعوف، ويشمل 352 وحدة سكنية، و352 حظيرة بتكلفة 123 مليون جنيه.

والانتهاء من مشروعات تطوير عدد من المناطق غير الآمنة، ولعل أبرزها منطقة زرزارة، وهى إحدى المناطق التى تُمثل خطورة من الدرجة الثانية، حيث تم الانتهاء من تطوير المنطقة بمرحلتيها الأولى والثانية، وتضم 2136 وحدة سكنية (89 عمارة)، بتكلفة 145 مليون جنيه، وتم تسكينها فى عام 2014، كما تم تطوير منطقة القابوطى بمرحلتيها الأولى والثانية، وبها 1008 وحدات (42 عمارة)، بتكلفة 144 مليون جنيه، وتم تسكينها فى عام 2016، وتم خلال عام 2017، تسكين 960 وحدة سكنية (40 عمارة)، فى عزبة أبوعوف، بعد تطويرها، بإجمالى تكلفة 216 مليون جنيه.

حدائق بلا أسوار
بادرة محافظ بورسعيد اللواء عادل الغضبان بتنفيذ مبادرة حدائق بلا أسوار، حيث كان الاسم حديقة والواقع وكر لتناول المواد المخدرة وممارسة الأعمال المنافية للآداب سابقا، وأحيانًا مقلب للقمامة هذا هو كان حال عشرات الحدائق والمسطحات الخضراء المنتشرة بأحياء محافظة بورسعيد.

"حدائق بلا أسوار" شعار تبنته محافظة بورسعيد لتكون أول محافظة على مستوى الجمهورية تفتح حدائقها على الشوارع دون أسوار لكل المواطنين وذلك بهدف عودة المظهر الحضارى للمسطحات الخضراء بكل أحياء بورسعيد ومن أجل رفع كفاءة الحدائق وتطويرها عن طريق إزالة الأسوار وأعمال الصيانة وأعمدة الإنارة ودورات المياة والمسطحات الخضراء بها إلى جانب دعمها بتكنولوجيا متطورة، للإعتناء بها بنظم الرى الحديثة وماكينات قص النجيلة وما إلى ذلك وحرص محافظ بورسعيد على عودة الأسر البورسعيدية لقضاء عطلاتها الأسبوعية للتنزه بالمسطحات الخضراء كما كان قديما حيث نشأنا جميعا.

تطوير الشواطئ
أسند اللواء عادل الغضبان مهمة تطوير الشواطئ للشباب، وقدموا نموذجًا رائعًا للتطوير، أشاد به جميع الوافدين إلى المحافظة وأبنائها منذ ٢٠١٧حتى الأن بعد نجاحهم فى تحويل شاطى بورسعيد إلى واحد من أجمل شواطئ الجمهورية، على الإطلاق، وعودة الأسر البورسعيدية إلى الشاطئ مرة أخرى.

واستمر الإقبال الكثيف وإشغال الفنادق والقرى 100% وسط استمرار حملات النظافة.. القطارات تجلب مصطافين من كل المحافظات.. وأسعار الشماسى والكراسى فى متناول الجميع، لان جميع شواطئ بورسعيد مفتوحة مجانًا أمام المصطافين.

بورسعيد أول محافظة رقمية
تعتبر محافظة بورسعيد، أول مدينة رقمية في مصر، بعد أن تم إطلاق أكثر من 100 خدمة رقمية حكومية في المحافظة، كمرحلة أولى، وتم رصد 12.7 مليار جنيه فى موازنة 2020-2021، لمنظومة التحول الرقمي في مصر.

وتم إطلاق المرحلة الأولى للمشروع التجريبي للتحول الرقمي بمدينة بورسعيد في منتصف عام 2019، والتي تقوم على مجموعة من حزم الخدمات هي: التموين، والتوثيق، ونيابات الأسرة، بينما شملت المرحلة الثانية عددًا من الخدمات مثل: التموين، وإنفاذ القانون، والإسكان الاجتماعي، وتضم المرحلة الثالثة خدمات: المرور، والحياة الزراعية، وذوي الاحتياجات الخاصة، والأحوال المدنية، والسجل التجاري، والمحليات، والكهرباء، وتكافل وكرامة، والعلاج على نفقة الدولة، والنيابة الإدارية، والاستثمار، والمناطق الحرة، والشهر العقاري.

النيابة الإدارية
تهدف ميكنة وتطوير منظومة العمل بالنيابة الإدارية من خلال وضع النظم وتنفيذ الإجراءات اللازمة للارتقاء بالعمل من خلال تطبيق النظام المميكن والاستغناء عن الدورة الورقية، وتنمية استخدام المعاملات الإلكترونية والوسائل التكنولوجية الحديثة عن طريق استخدام تكنولوجيا المعلومات، وتوفير النظم والتطبيقات اللازمة للعمل بكافة قطاعات النيابة الإدارية لتوفير الوقت والجهد للمواطن والموظف.

وتهدف النيابة الإدارية، إلى تطوير منظومة العدالة وتوفير الوقت والجهد والمتابعة لكل مراحل التحقيقات التى تجريها النيابة الإدارية مما من شأنه تسهيل التقاضي وصولًا لتحقيق العدالة الناجزة، حيث يتم تطبيق منظومة التحول الرقمي تدريجيًا داخل النيابة.

التأمين الصحي الشامل
تم اطلاق مشروع التأمين الصحي الشامل فى مدينة بورسعيد، من قِبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، ووفقًا لأحدث البيانات الصادرة عن إدارة مشروع التأمين الصحي، وصل إجمالي عدد المواطنين الذين سجلوا في نظام التأمين الصحي الشامل من محافظات المرحلة الأولى من المنظومة، والتي تضم 6 محافظات وهي: بورسعيد والأقصر والإسماعيلية وأسوان وجنوب سيناء والسويس.

وبدأ تسجيل المواطنين في هذه المحافظات منذ الأول من شهر أكتوبر 2019، ويُطبق نظام التأمين الصحي الشامل بشكل كامل في محافظة بورسعيد منذ إطلاق المشروع في يوليو من عام 2019، فيما بدأ التشغيل التجريبي فى 5 محافظات.

سوق السمك الجديد حديث الفضائيات
أنشأ محافظ بورسعيد سوق السمك الجديد بمنطقة القنال الداخلي بحي العرب، حيث تحول من أرض غير مستغلة تسكنها عشوائيات سوق منتجات الأخشاب المستعملة، إلى مبنى متطور ونموذج حضاري خدمى متكامل يضاهي كبرى الأسواق.

أقيم على مساحة 20 ألف متر مربع، فيما يقع المبنى الإدارى على مساحة مسطحة تبلغ 760 مترا مربعا تقريبا، ويضم 82 محل تجزئة بمساحة 20 مترا، و104 محلات "شطيحه" بمساحة 10 أمتار، و30 محل جملة بمساحة 40 مترا، و2 مطعم على مساحة 100 متر، فضلا عن عدة أفران للأسماك ومحال للتنظيف.

وتم تزويد السوق بكل الإمكانات والخدمات اللوجيستية، بالإضافة إلى منطقة انتظار أمام جميع مداخل السوق البالغ عددها 6، وكذا أحدث نظام إطفاء حريق وشبكة صرف حديثة.

سوق الخضار الجديد السياحي
تم إنشاء سوق للخضار على أعلى مستوى حضاري وسياحي، هذا السوق مقام على مساحة 21 ألف متر مربع، وتبلغ تكلفة إنشائه 200 مليون جنيه تقريبا.

أقيم أيضا على أرض السوق العشوائي القديم، ويضم 32 محل خضار جملة، و6 محلات خضار جملة مزودة بثلاجة، إضافة إلى 69 محل قطاعي، و3 محلات عطارة، و6 محلات لحوم ودواجن ومنها منفذ بيع لحوم خاص بالمحافظة.

ويوجد بالسوق مقران لبنكي القاهرة ومصر، و16 محلا تجاريا متعدد الطوابق، كما يضم سوق الخضار الجديد 8 مطاعم متعددة الطوابق وتراس.

شرق بورسعيد "مدينة السلام"
قرب الانتهاء الفعلي من مشروعات شرق بورسعيد "مدينة السلام" تجاوز مساحة مدينة شرق بورسعيد ٢٣٢٤١،٨ فدان وتعد المدينة الساحلية الجديدة الأولى شرق قناة السويس لتخدم أغراض تنمية منطقة قناة السويس، بحيث تستهدف إستيعاب أكثر من نصف مليون نسمة مع إكتمال نموها وتستهدف الحكومة تطوير المرحلة الأولى للمدينة بمسطح يتجاوز ٣٠٠٠ فدان على الأقل حتى ٢٠١٨.

المنطقة الصناعية بالجنوب

تحولت بورسعيد لصرح صناعي منتج بالمنطقة الصناعية بجنوب
 بورسعيد والتي تبلغ (798 فدانا)، وتضم 429 مصنعا، حيث زاد عدد المصانع من 173 مصنعا منتجا في عام 2015 ليصل إلى 301 مصنع في عام 2021، بمعدل زيادة 74%، وبنسبة إشغال 99,5%.

بالإضافة للمشروعات الصناعية الصغيرة للشباب من أبناء المحافظة، وتتمثل فى إقامة مجمع الـ 58 بالمنطقة الصناعية جنوب بورسعيد، والمتخصصة فى مختلف الصناعات بسواعد شباب وأبناء بورسعيد. 
 
وتبلور التعاون بشكل ملحوظ بين المحافظة، بمنح 324 مليون جنيها قروضا لعدد 9565 مشروعا حققت 17081 فرصة عمل، ومشروعات تطوير حى الضواحى بتمويل قدره 48 مليونا جنيه حققت 40500 يومية عمل، واستصدار عدد 3630 رخصة دائما واصدار 4131 رخصة مؤقتة، وتم اصدار 60 شهادة تصنيف للمشروعات، واصدار  60 شهادة مزايا، وتم تدريب 3000 شابا فى مجال السلامة والصحة المهنية.

لملف الإسكان ببورسعيد
أخذ ملف الاسكان النصيب الأكبر من انتقاد الرأي العام بمحافظة بورسعيد، والذي بات من الضرورة إحترام السلطة التنفيذية للأحكام القضائية الصادرة في ملفات الإسكان التعاوني والإجتماعي ومشروع سهل الطين الذي تقدم له عدد كبير من أبناء محافظة بورسعيد، أزمة الإسكان التعاوني كونها أكبر المشاكل والتي تهم قطاع عريض من أهالي بورسعيد والمقدر عددهم بحوالي 8 آلاف أسرة، علي أن يتم تحديد المستحقين الفعليين لهذا المشروع، وبشكل واضح حتي يقف كل من تقدم لهذا المشروع علي موقفه من القبول أو الرفض.

علي ضرورة حل أزمة 3 آلاف مواطن بالإسكان الإجتماعي غير مسجلين بالسيستم، هذا بالإضافة إلي ضرورة الإهتمام بالخدمات في المشروعات الجديدة، وأن يتم إنشائها بالتوازي مع الأعمال الإنشائية في المشروع نفسه "الحي الإماراتي، الإجتماعي ببورفؤاد، الكراسة الزرقاء".

هذا وتم حل أزمة المرفوضين بسبب السن وذلك بتبديل المستحق لزوجته أو أحد أبنائه مما يتوافر له شروط الإستحقاق التي تعاقد عليها ذويه.

جائزة التميز الحكومي
حصل اللواء عادل الغضبان على جائزة التميز الحكومي العربي كأفضل محافظ على مستوى العالم العربي، وذلك خلال حفل نظمته المنظمة العربية للتنمية الإدارية بقاعة فايزة أبوالنجا في ديوان عام المحافظة.

وسلم الجائزة للمحافظ أعضاء وفد المنظمة العربية للتنمية الإدارية، برئاسة السفير ناصر القطحاني، مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية، والدكتور عزام أرميني، المستشار بالمنظمة العربية للتنمية الإدارية، والدكتور عادل السن، عضو بالمنظمة العربية، وذلك تقديرا لجهوده المميزة في العمل الإداري، وحرصه على الارتقاء بالمحافظة على أعلى مستوى، والنهوض بالمستوى الخدمى والتنموي لمدينة بورسعيد، وذلك في إطار خطة الدولة لجعل بورسعيد نقطة الانطلاق للتنمية المستدامة بالدولة المصرية.