Advertisements

خبير يكشف تحركات جديدة بشأن السد الإثيوبي

بوابة الفجر
قال الدكتور محمد فايز فرحات، مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن المرحلة القادمة ستشهد زخم دبلوماسي هام فيما يخص قضية ملف سد الإثيوبي، خاصة بعد التحركات الإثيوبية للملء الثاني للسد.

وأضاف "فرحات"، خلال لقائه ببرنامج "من القاهرة" المذاع على فضائية "سكاى نيوز عربية"، اليوم السبت، أن هناك بعض الشواهد الإيجابية للدبلوماسية المصرية بخصوص الملف الإثيوبي، ومنها رد الفعل الإيجابي لوزارة الخارجية الإثيوبية على كلمة الرئيس السيسي والتي أشار فيها إلى وجود فرصة كبيرة لتحول السد الإثيوبي إلى مشروع للتنمية والتعاون الإقليمي.

وأشار إلى أن الرد الإثيوبي على حديث السيسي بتأييد كلامه وفي نفس الاتجاه، مما يشر إلى وجود اتجاه لدى إثيوبيا إلى تعظيم القاسم الإيجابي في خطاب كلا الطرفين بشأن السد، كذلك هناك تفاعل دولي تجاه الملف.