Advertisements

الأنبا باسيليوس يترأس فعاليات مهرجان الشباب الإيبارشي

جانب من الفعاليات
جانب من الفعاليات
أعلن المكتب الإعلامي لإيبارشية المنيا، أن صاحب النيافة الأنبا باسيليوس فوزي، مطران إيبارشية المنيا للأقباط الكاثوليك، ترأس أمس، فعاليات مهرجان الشباب الإيبارشي، وذلك بكاتدرائية يسوع الملك بالمنيا.

جاء ذلك بحضور خمسمائة شابًا وشابة من مختلف كنائس الإيبارشية، ولفيف من الآباء الكهنة، والأخوات الراهبات، وذلك تحت شعار "الشباب على خطى القديس يوسف". بدأ اليوم بكلمة من الأب شنودة يواقيم، مسؤؤل لجنة الشباب الإيبارشي، رحب فيها بنيافة المطران، وكافة الحضور، كما افتتح الأنبا باسيليوس المهرجان بالصلاة، أعقبها فقرة الترانيم التسبيح مع المرنم ماهر فايز وفريق الكاروز.

وألقى الأب المطران كلمة للشباب بعنوان "القديس يوسف بين الحيرة والتسليم"، ثم وزع صاحب النيافة الكؤوس والميداليات للدورات الرياضية. وفي نهاية المهرجان، قدم الأب شنودة يواقيم الشكر لنيافة المطران، والأخ ماهر فايز وفريق الكاروز وكافة الحضور، كما وجه الشكر أيضًا لكل من ساهم في إعداد المهرجان، واختتم اليوم بالصلاة والبركة الرسولية الختامية من نيافة الأنبا باسيليوس.

الجدير بالذكر أن هذا اللقاء هو الأول لصاحب النيافة مع شباب وشابات الإيبارشية، حيث يأتي ذلك في إطار اهتمام الأنبا باسيليوس، ورغبته في تشجيع الشباب، الذين هم مستقبل الكنيسة.