Advertisements

"الإفتاء" توضح حكم ذبح أضحية عيد الأضحى فى "الحمام"

بوابة الفجر
توجد العديد من التساؤلات التي تسبق عيد الأضحى المبارك 2021 وغالبيتها تدور حول الأضحيات وكيفية اختيارها وآلية ذبحها، والأماكن التي يسمح بالذبح بها والأخرى غير المرغوب الذبح بها.

وردت دار الإفتاء المصرية على سؤال ورد لها، حول حكم ذبح الأضحية في الحمام؟، وهو الأمر الذي يلجأ إليه الكثيرين.
 
وقالت "الإفتاء" إنه يجوز ذبح الأضحية في الحمام، ولا مانع من ذلك مضيفةً: "الحمامات في بيوتنا الآن لا يوجد فيها نجاسة لأن المياه فيها جارية ومتكررة فلا يحصل فيها نجاسة ويجوز أن نذبح فيها ونفعل فيها كل شيء".

 
وأوضحت دار الإفتاء أن الأضحية هي ما يذكى تقربًا إلى الله تعالى في أيام النحر بشرائط مخصوصة، وشُرعت شكرًا لله تعالى على نعمة الحياة إلى حلول الأيام الفاضلة من ذي الحجة كما شكر نبي الله إبراهيمُ ربَّه بذبح الكبش العظيم لبقاء حياة ابنه إسماعيل على نبينا وعليهما الصلاة والسلام، وشكرًا له تعالى على شهود هذه الأيام المباركة وعلى التوفيق فيها للعمل الصالح.
 
 وأكدت "الإفتاء" أن الأضحية سنة مؤكدةٌ عند جمهور الفقهاء، يفوتُ المسلمَ خيرٌ كبيرٌ بتركها إذا كان قادرًا عليها؛ لقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ مِنْ عَمَلٍ يَوْمَ النَّحْرِ أَحَبَّ إِلَى اللهِ مِنْ إِهْرَاقِ الدَّمِ، إِنَّهَا لَتَأْتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ بِقُرُونِهَا وَأَشْعَارِهَا وَأَظْلافِهَا، وَإِنَّ الدَّمَ لَيَقَعُ مِنَ اللهِ بِمَكَانٍ قَبْلَ أَنْ يَقَعَ مِنَ الأرْضِ، فَطِيبُوا بِهَا نَفْسًا" رواه الحاكم وصححه.