Advertisements

إسرائيل تفرج عن أسير فلسطيني بعد إضراب طويل عن الطعام

بوابة الفجر
وافقت السلطات الإسرائيلية على الإفراج عن الأسير الفلسطيني، الغضنفر أبو عطوان، بعد إضرابه عن الطعام على مدى أكثر من شهرين.

وأفادت صحيفة "هآرتس" العبرية بأن مسؤولا بارزا في القيادة المركزية للجيش الإسرائيلي وقع أمس الخميس، بعد مفاوضات بين مسؤولين إسرائيليين وفلسطينيين، على أمر يقضي بإلغاء عقوبة الاعتقال الإداري الصادرة بحق أبو عطوان الذي اعتقل في أكتوبر الماضي، ولم توجه إليه أي اتهامات رسمية، حسبما أوردت شبكة "روسيا اليوم".

وأكد نادي الأسير الفلسطيني على صفحته في "فيسبوك" صدور قرار إبطال أمر اعتقال أبو عطوان ( وهو الأمر الإداري الثاني الذي يصدر بحقه منذ اعتقاله في أكتوبر)، ومن المتوقع الإفراج عنه ونقله إلى رام الله في الساعات القادمة، وذلك بعد إضرابه عن الطعام على مدى 65 يوما.

وأعلن محامي الأسير المعتقل، جواد بولس، مؤخرا عن تدهور حالة موكله الصحية، فيما تنص سجلات صحية نشرتها وكالة "أسوشيتد برس" على أن أبو عطوان يعاني من الضعف ولا يستطيع التحدث تقريبا وتحريك قدميه.

وصرح جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي "الشاباك" بأن أبو عطوان لم يعد يشكل خطرا أمنيا نظرا لحالته الصحية.