Advertisements

طبيب خاص والتباعد الاجتماعي.. توجيهات التعليم لحماية الطلاب أثناء الامتحانات من كورونا

بوابة الفجر

بالتزامن مع اقتراب، امتحانات الفصل الدراسي الأول بجميع الصفوف الدراسية عقب انتهاء إجازة منتصف العام، وجهت وزارة التربية والتعليم، باتخاذ إجراءات احترازية لحماية الطلاب من عدوى فيروس كورونا.

ويرصد "الفجر"، إجراءات وزارة التربية والتعليم لحماية الطلاب أثناء امتحانات الفصل الدراسي الأول من العدوى بفيروس كورونا.

ارتداء الكمامة
 
وجهت وزارة التربية والتعليم، بضرورة ارتداء الكمامات للطلاب، والمعلمين وجميع العاملين في المدارس، أثناء امتحانات الفصل الدراسي الأول.

التباعد الاجتماعي
 
كما أكدت على ضرورة مراعاة التباعد الاجتماعي بين الطلاب داخل لجان السير، بحيث لا يزيد عدد الطلبة عن 20 طالبا، حيث أن المسموح به 14 طالبا ولكن في حالة اتساع المساحة قد تصل الأعداد إلى 20 في اللجنة الواحدة.

تعقيم اللجان

وضمن الإجراءات الاحترازية، سيتم تعقيم وتطهير جميع اللجان قبل الامتحانات وبعدها، لحماية الطلاب والمراقبين، ومشرفي الامتحانات.

أجهزة قياس حرارة

كما سيتم توفير أجهزة قياس حرارة الطلاب ومشرفي الامتحانات، قبل الدخول إلى لجان الامتحانات.

تخصيص طبيب
وبالتنسيق مع وزارة الصحة، توفر طبيب لكل لجنة لمتابعة الأوضاع الصحية للطلاب.

وكان الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، أكد أن امتحانات الفصل الدراسي الأول لطلاب المدارس، في موعدها، عقب انتهاء إجازة نصف العام المقرر لها 20 فبراير المقبل.

وكانت الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وافقت، على المقترح الذي تقدمت به كل من وزارتي التعليم العالي والبحث العلمي، والتربية والتعليم والتعليم الفني، باستكمال تدريس المناهج الدراسية للفصل الدراسي الأول للعام الدراسي ٢٠٢٠ ٢٠٢١ بنظام التعليم عن بعد، مع استيفاء المتطلبات الأساسية، والحد الأدنى من معايير إتمام المناهج الدراسية.

وتأجيل كافة الامتحانات التي كان من المقرر عقدها فى هذا الفصل لما بعد انتهاء اجازة نصف العام، مع تطبيق ذلك على كافة أنواع التعليم ومستوياته.

جاء ذلك في إطار مواجهة تداعيات انتشار فيروس كرونا المستجد، وحرصًا على صحة وسلامة كافة المُنتسبين إلى العملية التعليمية، من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، والمعلمين.