Advertisements

طبيب بستانفورد ميدلاند: تطعيم 4 ملايين بريطاني مع نهاية ديسمبر الحالي (فيديو)

بوابة الفجر
قال رأفت خلف، طبيب بأحد المستشفيات البريطانية بستانفورد ميدلاند، إن مارغاريت كينان هي أول سيدة بريطانية يتم تطعيمها بلقاح فيروس كورونا خارج التجارب الإكلينيكية بعد انطلاق حملة التطعيمات في بريطانيا.

وأضاف "خلف" في اتصال هاتفي ببرنامج "اليوم" المذاع على فضائية "دي ام سي" اليوم الثلاثاء إن مارغاريت هي أول سيدة من كبار السن يتم تطعيمها، مشيرًا إلى أنها منذ أكثر من سنة لم ترى أولادها أو أقاربها لأنها كانت تعيش في حالة عزل وتباعد اجتماعي وباتت الآن تستطيع أن تعود إلى حياتها الطبيعية.

وأشار إلى أن انجلترا هي أول بلد تجيز تطعيم المواطنين على مستوى العالم، موضحًا أنه مع نهاية هذا الشهر سيكون أربعة مليون بريطاني تم تطعيمهم خاصة مع الإقبال الكبير من جميع الفئات على التطعيم.

اقرأ أيضًا..

أكد الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية بإقليم شرق المتوسط، ان جائحة كورونا لا تزال تبعث على القلق بالتزامن مع دخول فصل الشتاء، لافتًا إلى أن هناك بعض البلدان سجلت ارتفاعا فى الإصابات والوفيات ومنها إيران وقطاع غزة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى الذى تعقده منظمة الصحة العالمية، الآن "أون لاين"، حول بعثات منظمة الصحة العالمية لبلدان شرق المتوسط لدعم الاستجابة لفيروس كورونا "كوفيد-19"، وأكد المنظرى أن مصر تشهد زيادة منتظمة فى الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المستجد.

وأشار المنظرى، إلى أن منظمة الصحة تقدم دعما للبلدان فى مواجهة فيروس كورونا المستجد، لافتًا إلى أن هناك أخبارا عن 3 لقاحات آمنة على البشر قريبا، وتحرص المنظمة من خلال مرفق "كوفاكس" على توزيع اللقاحات فى البلدان بشكل عادل، والتى سيتم تقديمها 20% للمواطنين الأكثر احتياجًا.


وشدد المدير الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية بإقليم شرق المتوسط على أهمية تتبع المخالطين والتقصى وعلاج الحالات، حيث إن اللقاحات ليست الحل السحرى، ولكن نحتاج إليه نتيجة لتخفيف التدابير الاحترازية، مشيرًا إلى ضرورة استخدام الكمامات الطبية والتباعد الاجتماعى.

ويناقش المؤتمر إحاطة حول مستجدات الوضع الإقليمى لجائحة كورونا والبعثات التقنية التى أوفدها المكتب الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط إلى عدد من بلدان الإقليم لدعم الاستجابة للجائحة على الصعيد الوطني.

يشارك بالمؤتمر الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمى لشرق المتوسط، والدكتورة رنا الحجة، مديرة إدارة البرامج بالمكتب الإقليمى لشرق المتوسط، والدكتور ريتشارد برينان، مدير الطوارئ الصحية الإقليمي، والدكتور إيفان هوتن، مدير قسم مكافحة الأمراض السارية.