Advertisements

مصدر يوضح آخر تطورات العثور على جثة رضيعة في الهرم

بوابة الفجر
أفاد مصدر مسئول بقطاع أمن الجيزة بأن كاميرات المراقبة المركبة بمحيط العثور على جثة طفلة حديثة الولادة ملقاة بالشارع، بنطاق قسم شرطة الهرم، لم ترصد الشخص الذي ألقى بالجثة، بمكان العثور عليها.

كانت عثرت أجهزة الأمن بالجيزة على جثة طفلة حديثة الولادة ملقاة بالشارع، بنطاق قسم شرطة الهرم، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة.

اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة كان قد تلقى إخطارا من العميد محمد نبيل مأمور قسم شرطة الهرم، بورود بلاغا من إدارة شرطة النجدة بالعثور على جثة طفلة ملقاة بالشارع بنطاق القسم.

انتقلت قوة أمنية برئاسة المقدم محمد الصغير رئيس مباحث القسم ومعاونه الرائد إسلام السيد، إلى مكان البلاغ للوقوف على ملابسات الواقعة وظروفها، وبالفحص والمعاينة عُثر على جثة طفلة حديثة الولادة ملقاة وسط القمامة، ولا يوجد بحوزتها اي أوراق تفيد هويتها.

اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالجيزة، وجه بفحص كاميرات المراقبة المركبة بمحيط العثور على الجثة، وتتبع خط سير هروب الشخص الذي ألقى بها، وسرعة القبض عليه.

تحفظت أجهزة الأمن بالجيزة على كاميرات المراقبة المركبة بمحيط البلاغ، وبفحصها تبين للعقيد أيمن الشرقاوي مفتش مباحث الهرم، أن كاميرات المراقبة المركبة بمحيط الواقعة لم ترصد الشخص الذي ألقى بالجثة.


وتم التحفظ على جثة الطفلة الرضيع تحت تصرف النيابة العامة، وأخطر اللواء طارق مرزوق مدير أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة للتصريح بالدفن.

اقرأ أيضًا..

شنق نفسه في سور البلكونة".. بهذه الطريقة انتحر رجل ستيني العمر داخل شقته، بمنطقة الهرم، غرب الجيزة، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة.

وتلقى اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إخطارا من العميد محمد نبيل مأمور قسم شرطة الهرم، بورود بلاغا من إدارة شرطة النجدة، باكتشاف سيدة انتحار زوجها داخل شقتهم بدائرة القسم.


وبدوره وجه اللواء عاصم أبو الخير، مدير المباحث الجنائية بالجيزة، بسرعة انتقال قوة أمنية إلى مكان البلاغ للوقوف على ملابسات الواقعة وظروفها ودوافعها.


وانتقلت قوة أمنية إلى مكان البلاغ برئاسة العقيد أيمن الشرقاوي مفتش مباحث الهرم، والمقدم محمد الصغير رئيس مباحث القسم، ومعاونه الرائد إسلام السيد، وبالفحص والمعاينة عُثر على جثة "عصام.س.ع"، 65 سنة، بالمعاش، يرتدي كامل ملابسه ومُعلق بحبل من رقبته، بسور البلكونة.


التحريات التي أجريت بإشراف اللواء سامح الحميلي نائب مدير مباحث الجيزة، أوضحت أن المتوفي متزوج ولديه "شاب وابنه متزوجة"، وكان يعاني من مرض نفسي منذ خمس سنوات، ويوم الواقعة توجهت زوجته وابنها إلى منزل ابنتها للإفطار عندها، ولدي عودتها فوجئت بزوجها مُعلق من رقبته بسور البلكونة.


وتوصلت معاينة رجال مباحث الجيزة إلى عدم وجود بعثرة بمحتويات الشقة، وانتحار المتوفي عن طريق شنق نفسه، وعدم وجود شبهة جنائية حول وفاته.


وتحفظت أجهزة الأمن بالجيزة على جثة المتوفي تحت تصرف النيابة العامة، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة للتصريح بالدفن.