Advertisements

مصطفى الفقي: ترامب قدم لإسرائيل ما لم يقدمه أي رئيس أمريكي من قبل

الدكتور مصطفى الفقي
الدكتور مصطفى الفقي
قال الدكتور مصطفى الفقي، المفكر السياسي، أن جميع الحلول الأمريكية للقضية الفلسطينية تعتمد على الجانب الاقتصادي وتنحي السياسي، وأنه من الصعب قبول الجانب الفلسطيني والدول العربية لصفقة القرن.

وأضاف الفقي، خلال حواره مع الإعلامي شريف عامر، ببرنامج "يحدث في مصر"، المذاع على فضائية "إم بي سي مصر" مساء اليوم الأربعاء، أن الجانب الفلسطيني لا يقبل بنظرية "السلام الاقتصادي"، لافتًا إلى أن تمثيل مصر في ورشة المنامة ليس معناه القبول وهو من باب الرصد والمتابعة.

وأكد أن رفض الدول العربية لصفقة القرن لن يغير في العلاقات الجيدة بين بعض هذه الدول وأمريكا، متابعًا: "لم نسمع عن تحمس من الدول العربية للمشروع الأمريكي لحل الصراع العربي الإسرائيلي"، لافتًا إلى أن الرئيس الأمريكي ترامب قدم لإسرائيل ما لم يقدمه أي رئيس أمريكي من قبل.