Advertisements

الكويت تخالف الاتجاه العام لمنظمة "أوبك" وترفع الانتاج النفطي في نوفمبر الماضي

أرشيفية
أرشيفية
رفعت دولة الكويت إنتاجها النفطي خلال نوفمبر الماضي بواقع 45 ألف برميل يومياً، مخالفة بذلك الاتجاه العام لمنظمة البلدان المصدرة للنفط "أوبك" والتي خفضت إنتاجها بالشهر الماضي.

وحسب التقرير الشهري الصادر عن المنظمة اليوم الأربعاء، بلغ إنتاج دولة الكويت بالشهر الماضي 2.809 مليون برميل يومياً، مقارنة بـ2.764 مليون برميل في أكتوبر السابق له.

وإلى جانب الكويت رفعت 6 دول بالمنظمة إنتاجها النفطي، وذلك بقيادة السعودية بـ377 ألف برميل يومياً، وتتبعها الإمارات بـ71 ألف برميل، ثم الكويت، ويليهم قطر وأنجولا بواقع 3 ألاف برميل يومياً لكل منهما، ثم غنيا الاستوائية والإكوادور بـ ألفي برميل، وألف برميل على الترتيب.


وعلى الجانب الآخر، شهد الشهر الماضي تراجع إنتاج 8 دول، تقدمتها إيران بـ380 ألف برميل يومياً (نظراً للعقوبات الأمريكية المفروضة عليها)، ثم فنزويلا بـ52 ألف برميل، وتتبعهما نيجيريا بـ30 ألف برميل يومياً، ثن العراق بـ23 ألف برميل يومياً.


وخلال نوفمبر الماضي انخفض إنتاج الجابون وليبيا بـ11 ألف برميل لكل منهما، وهبط إنتاج الجزائر، والكونغو بواقع 5 ألاف برميل يومياً للأولى، وألفي برميل للثانية.


وبشكل عام تراجع إنتاج منظمة أوبك ككل خلال نوفمبر بنسبة 11 ألف برميل يومياً، ليصل إلى 32.965 مليون برميل يومياً، مقارنة بـ32.976 مليون برميل في أكتوبر السابق.


يشار إلى أن الشهر الجاري، شهد اتفاق منتجي النفط بـ"أوبك" على تخفيض الإنتاج اليومي بواقع 1.2 مليون برميل يومياً.

تراجع إنتاج منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" خلال شهر نوفمبر، بفعل التراجع الحاد في إنتاج إيران المتزامن مع انطلاق العقوبات الأمريكية ضدها.

وكشفت البيانات الشهرية للمنظمة والصادرة اليوم الأربعاء أن الإنتاج هبط 11 ألف برميل يومياً في نوفمبر الماضي إلى مستوى 32.95 مليون برميل يومياً.

وأوضحت البيانات أن إنتاج إيران هو المساهم الرئيسي في انخفاض إجمالي إنتاج المنظمة، حيث تراجع بمقدار 380 ألف برميل يومياً ليصل إلى 2.95 مليون برميل يومياً.

كما تراجع إنتاج فنزويلا بمقدار 52 ألف برميل يومياً في الشهر الماضي عند 1.13 مليون برميل يومياً، فيما هبط إنتاج نيجريا بنحو 30 ألف برميل يومياً.

وعلى الجانب الآخر فأن إنتاج السعودية سجل زيادة كبيرة في الشهر الماضي وذلك بمقدار 377 ألف برميل يومياً عند 11.01 مليون برميل يومياً.

وفي الإمارات، زاد الإنتاج النفطي للدولة العربية خلال نوفمبر الماضي بمقدار 71 ألف برميل يومياً.

وبحلول الساعة 12:15 مساءً بتوقيت جرينتش ارتفع سعر العقود الآجلة لخام "برنت" القياسي تسليم فبراير بنحو 1.6% إلى 61.14 دولار للبرميل.

كما زاد سعر العقود الآجلة لخام "نايمكس" الأمريكي تسليم يناير بنسبة 1.8% عند 52.57 دولار للبرميل.

ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الأربعاء بنحو 1%، في ترقب إعلان تقرير الإنتاج الشهري لمنظمة أوبك، وقبيل الإفصاح عن بيانات المخزونات الأمريكية الأولية.

وبحلول الساعة 7:30 صباحاً بتوقيت جرينتش، ارتفع سعر العقود الآجلة لخام "برنت" القياسي تسليم فبراير بنحو 1% إلى 60.82 دولار للبرميل.

كما زاد سعر العقود الآجلة لخام "نايمكس" الأمريكي تسليم يناير بنسبة 1.1% عند 52.21 دولار للبرميل.

ومن المقرر أن تعلن منظمة أوبك في وقت لاحق من اليوم بيانات الإنتاج عن شهر نوفمبر الماضي.

وفي الأسبوع الماضي توصلت منظمة أوبك وحلفاؤها إلى اتفاق خفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يومياً بدءاً من يناير المقبل.

وتلقى الخام دعماً من إعلان المؤسسة الوطنية للنفط في ليبا حالة القوة القاهرة على الصادرات من حقل شرارة النفطي، وذلك بعد الاستيلاء عليه من ميليشيات محلية.

كما من المقرر أن تعلن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في وقت لاحق من اليوم بيانات المخزونات عن الأسبوع الماضي.

وكانت الإدارة الأمريكية خفضت أمس توقعاتها لسعر خام "نايمكس" للعام الجاري بنحو 2.4% عن الشهر الماضي عند 65.18 دولار للبرميل.

أما على مستوى 2019، فإن الوكالة خفضت تقديراتها لأسعار الخام بنحو 16.4% إلى 54.19 دولار للبرميل.