Advertisements

"عساف": مُستمرون في اعتصامنا بـ"الخان الأحمر".. وما يحدث مقدمة لصفقة القرن

قال وليد عساف رئيس هيئة مُقاومة الجدار والاستيطان، إنّنا فوجئنا بـ جرافات جيش الاحتلال الإسرائيلي، التي بدأت بدخول التجمع في منطقة "الخان الأحمر"، وكسر الحاجز الحديدي، وإزالة المدخل من الجهة الأخرى والعبور عبر الجسر.

وأضاف "عساف"، خلال لقائهِ على شاشة "الغد" الإخبارية، أنّهُ: "تَجمع مرة أخرى المتضامنون ولجان المقاومة الشعبية وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان بالمئات هنا.. وفُوجئنا بالانتقال في عمليات هدم في أبو نوار.. وهُدمت أكثر من 6 منازل بعد ذلك بالرُغم من وجود أمر من المحكمة بعدم هدم المنازل في أبو نوار إلا أنَّ الاحتلال الإسرائيلي قام بهدمها".

وأوضح "عساف"، أنهّ بِالأمس تَمَّ توزيع أمر عسكري بِوضع اليد على عصب "الطرق العابرة" التي تُحاصر التجمع لكي يَقوموا بعمليات تحضير الهدم والإخلاء.

وواصلت جرافات الاحتلال الإسرائيلي بهدم عدد من المساكن والمنشآت في منطقة "الخان الأحمر" وتشريد سكانها، وذلك لتنفيذ عمليات تهجير قسري ضمن مخطط الاحتلال للتهويد.